RSS

تحية اجلال وتقدير…

24 نوفمبر

أقلام شبابية: هدى عبدالله جواد

aklam-shaba-1حكاية بدأت منذ أن نال لبنان إستقلاله، حين احتار الكبار فيه من كثرة غيرتهم على هذا البلد، كيف يجعلوه نجمة تسطع في السماء. 22 تشرين الثاني 1943 هي لحظة نيل لبنان استقلاله خطياً؟َ

منذ بدء الاستقلال ونحن نسمع بطاولة حوار وإنتخابات، لكن! الكل يعلم خلف الباب طاولة حوار للدول الخارجية تتضمن موضوع لبنان.

نواب يعملون على التمديد ،هيئات دينية تعمل على التحريض، أحزاب تعمل على التخريب تهانينا الكبرى للبنان ، لقد نجح بإنجاز أطول مسلسل تلفزيوني يتناوب على إخراجه سياسيو الأمة، حاملين شهادات عالية بالتخريب . نعم هو مسلسل إحباط المؤسسة العسكرية هو مسلسل إفشال تقوية الثقة بالجيش ، وباختصار هو مسلسل لتدمير لبنان…

هو الجيش اللبناني الذي وقع على خطر الشهادة منذ تطوعه، وحتى لحظة تقاعده…

هو الجيش الذي قدم دمه دفاعا عن أرض الوطن. هو الجيش الذي قام بإنجازات كبيرة رغم إمكاناته الضئيلة، لا سيما تفكيك خلايا إرهابية كانت تهدد الاستقرار الأمني و بمتابعة لمديرية المخابرات… القاء القبض على رؤوس الخلايا الارهابية، نذكر منهم ماجد الماجد ونعيم قاسم و…..وحده من دون أي تدخل أجنبي او عربي.

من ابرز ما قام به الجيش في ١٩٩٩_٢٠٠٠ حين شنت الجماعات الإسلامية حربا ضده، فانتصر متوجاً بذلك ١٤ شهيداً، وفي ٢٠٠٧ حين ضرب بيد من حديد الإرهاب المسمى بـ “فتح الاسلام ” على رأسه ا الارهابي المحكوم بالاعدام ” شاكر العبسي” في نهر البارد، والذي استهدف الجيش بشكل خاص، فتكللت هذه المعركة أيضًا وأيضا بالنجاح.

مع ١٥٥ شهيداً له في ٢٠٠٨ ، وفي بداية أيار اليوم الأسود في بيروت، حيث كان التناحر بين الجماعات اللبنانية التي ساعدت على انقسامات في صفوف الجيش. إلا أن هذا الاستهداف، والفضل هنا يعود لكل سياسي تاجر بوطنيته، وبترك الحدود مفتوحة واستسهل المتاجرة بالاراضي اللبنانية، مستمر، بالاخص ما يجري في عرسال، فبالرغم من كل ما يفعله من نضال ودفاع عن الارض التي لم يسأل نواب الأمة عنها منذ بدء الحرب في سوريا، نرى أن السياسيين والمشايخ ينددون ويقومون بحملات تحضيرية واسعة ضد ما يقوم به، متناسيين انهم ابناء الوطن، وان المهجرين، مهما كانوا، هم مجرد غرباء على أرض لبنان، وعلى الجيش حماية ارضه وشعبه من كل غريب في نيته تدمير لبنان. كذلك، كشف سيارات مفخخة، في الجنوب او الشمال…

الشكر والشكر لكل فرد ينتمي إلى المؤسسة العسكرية ويخاف على مصلحة هذا الوطن القائم بفضلهم، وتحية اجلال وتقدير لكل نقطة دم أريقت دفاعا عن الوطن، تحية الى اهالي الشهداء الصابرين على بلد باع دم جيشه، فلا نسمع سوى” الله يرحم الشهيد”، “الله يجعلها خاتمة الأحزان”. لكن لو أن هناك وطناً لكان من المفروض أن يقل عدد الشهداءبدل أن يزداد.

لكل مسؤول على مختلف وظيفته أقول: كفاكم استشارات وموافقات خارجية لتنفيذ
المطلوب على ارضنا. هو لبنان لبماننا أم لبنانهم ؟؟؟

جيشنا قد صنّف، بحسب دراسات خارجية قام بها موقع الكتروني أجنبي يهتمّ بالشؤون العسكرية، بأنه بين أقوى جيوش المنطقة من الناحية القتالية والقدرة البشرية المدرّبة تدريباً عالياً، رغم إمكاناته المادية المحدودة وعتاده المنقوص.

فليس من المنطقي أن يقوم الجيش بهذه الانجازات وينجح ولا يستطيع الدفاع عن لبنان ضد اسرائيل وحده كما يحاول البعض، ولهؤلاء أقول: “اتركوا الجيش وارفعوا يدكم عنه، فسترون ما باستطاعته القيام به، يا من تنايون ضد الجيش!!! يا من توجهون سلاحكl عليه !!!  يا من تشهرون بانجازات الجيش!! بهذه الاعمال تخونون لبنان،إذا  كنتم لبنانيين في الأصل، من الغريب أن تقبلوا ان تكونوا ورقة بيد اعداء الدولة. ألا تخشون أن يكون أخاكم أو أحد اقربائكم منهم؟

هي معادلة بسيطة جيش زائد ابناء الوطن يساوي وطناً شامخاً. المؤسسة العسكرية برمتها يد واحدة،مسيحي، مسلم، أرثذووكسي ، طوائف مختلفة ومناطق متنوعة متحدة متكاتفة على حماية الشعب، فروت دماؤهم تراب الوطن. شهيد تلوى شهيد تتالت السبحة والتجار لبيعها كثر… استيقظوااا!!!!!! إنه جيشكم ، إنها ارضكم، إنه وطنكم ،كفاكم متاجرة امنحوا لبنان الاستقلال.

لو أننا في بلد آخر، أو الأصح، لو أن لدينا سياسيين لقدٌروا ما قام به الجيش إلى الان لما سمحوا للسلاح بأن ينتشر بين الناس ليحاربوا الجيش به. نعم سمعنا كلاماً ضد التسليح،لكن يعلم الجميع أن لبنان هو طاولة ما عليها ليس اسفلها… فاذا قصر الجيش في الدفاع بمكان ما، فذلك ببساطة يعود إلى السياسيين الذين، منذ الاستقلال وحتى اليوم، لم يتركوا لبنان يكبروفتدخلوا بالمؤسسات واستعملوا الوسائط…

أخيراً أتوجه إلى كل من يحمل الجنسية اللبنانية بالقول: “دم الجيش ليس للمتاجرة السياسية أو المصالح الشخصية ولا للسعي خلف المواقع وكراسي الحكم”…

 
أضف تعليق

Posted by في نوفمبر 24, 2014 in أقلام شبابية

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: